«نون. كوم» أداة للتخلص من غسيل الأموال

«نون. كوم» أداة للتخلص من غسيل الأموال
«نون. كوم» أداة للتخلص من غسيل الأموال

ذكرى السلمي (جدة)

توقع متخصصان اقتصاديان أن تسهم منصة «نون. كوم» للتجارة الإلكترونية بالشرق الأوسط في التخلص من غسيل الأموال والتهرب من الضرائب، لافتين إلى أهمية أن يصاحب إطلاق المنصة مزيد من إجراءات الحماية الإلكترونية لحماية بيانات المستهلكين.

وأكد أمين عام لجنة التجارة الدولية بالمملكة عمر باحليوة لـ«عكاظ» أن التجارة الإلكترونية ستكون التجارة الرائدة في الفترة القادمة، باعتبارها المعيار الأساسي في التجارة، وأعد منصات التجارة الإلكترونية أداة من أدوات زيادة حجم التبادل التجاري، وتسهيل التجارة البينية سواء محليا أو دوليا. ويقول: ستكون منصة نون.كوم سببا في تسهيل ورفع حجم التجارة العربية، إضافة إلى مصداقية البيع والشراء، والتخلص من غسيل الأموال، والتهرب من الضرائب، والتهرب من تدفقات الأموال وغيرها.

من جهتها، أعربت نورة اليوسف (أكاديمية سابقة ومستشارة اقتصادية) عن أهمية هذه الخطوة لإنشاء منصة للتجارة الإلكترونية لمنطقة الشرق الأوسط، خصوصا أنها منطقة مستهلكة، شريطة ضمان نجاحها، وتوفير خدمات بريدية سريعة لتوصيل المنتجات خلال أقل وقت ممكن وبشكل مثالي، مع الاهتمام بوسائل الدفع المتاحة، وأهمها البطاقات الائتمانية، وحماية بيانات المستهلكين.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى