«يوم من غير شراء» لمواجهة الغلاء بمصر

«يوم من غير شراء» لمواجهة الغلاء بمصر
«يوم من غير شراء» لمواجهة الغلاء بمصر

محمد حفني (القاهرة)

تفاعل عدد كبير من المصريين مع مبادرة «يوم من غير شراء» التي أطلقها جهاز حماية المستهلك وحدد لها الأول من ديسمبر القادم، لمواجهة ما أسماه «لهيب الأسعار» الذي تشهده البلاد في الوقت الراهن، ما أثر على الأحوال المعيشية بشكل عام، ودفع للتفكير في التصدي لهذه الأزمة.

ودشن مواطنون غاضبون من ارتفاع الأسعار عددا من المبادرات على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب بأتييد هذه المبادرة وتكرارها كل شهر لإجبار التجار على خفض الأسعار، إذ قالت ليلى محمد «لا لغلاء الأسعار».. ونعم ليوم من غير شراء. واعتبر محمد يوسف أن الأول من ديسمبر عيد، بسب مقاطعة كافة أنواع

المشتريات، فيما أبدت سلوى عبدالعاطي تفاؤلها قائلة: «إذا نجحنا في توجيه هذا الإنذار الشعبي فسيكون لهذه الرسالة أثر إيجابي فى تخفيض الأسعار».

وكان جهاز حماية المستهلك برئاسة اللواء عاطف يعقوب أطلق مبادرة بالامتناع عن شراء أي سلعة أو منتج أول ديسمبر القادم، اعتراضا على ارتفاع الأسعار للضغط على التجار للتراجع وإعادة الأسعار لما كانت عليه. في حين توقع الخبير الاقتصادى الدكتور فاروق عبد الخالق -في حديثه لـ «عكاظ» أن تلقى تلك المبادرة تأييدا شعبيا، بعد حالة الانفلات فى الأسعار وغياب رقابة الحكومة على عمليات البيع والشراء، ما أدى إلى جشع تجار الجملة والتجزئة.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى